وزير الإنتاج الحربي: نتعاون مع «الصحة» لإنشاء مصنع سرنجات

قال الدكتور محمد العصار، وزير الإنتاج الحربي، إن الوزارة تسير حاليا بخطوات ثابتة، وفق استراتيجية محددة؛ تهدف إلى التطوير الشامل للمعدات والقوى البشرية ومنظومات الجودة والتدريب والتسويق، بغرض إنتاج معدات عسكرية ومدنية أكثر تطوراً ومشاركة أكبر فى خطط التنمية الشاملة للدولة.

وقال العصار ، خلال الاحتفال بـ يوم التميز ، إن دور وزارة الإنتاج الحربى الرئيسي هو دعم وتسليح القوات المسلحة وتلبية احتياجاتها من الذخائر وفى الوقت نفسه تسعى إلى الاستفادة من فائض الطاقه الإنتاجية لتنفيذ مشروعات خدمية ومجتمعية عملاقة إيماناً منها بدورها المجتمعى فى خدمة المواطن، ورفع اقتصاد البلاد، خاصة فى ظل الظروف الاقتصادية الصعبة التى تمر بها البلاد.

وأشار العصار إلى عقد الوزارة عدداً من البروتوكولات ومشاركتها فى الكثير من المشروعات القومية الضخمة، مع مختلف الوزارات مثل الصحة والتعليم والتموين والنقل والزراعة والرى، وصندوق (تحيا مصر) وغيرها وذلك لثقة هذه الجهات والمؤسسات المختلفة فى جودة الإنتاج الحربى والتزامه بالمعايير الدولية والتزامة بتسليم المشروعات فى المواعيد المحددة.

وأضاف العصار أن الوزارة انتهت من تنقية بيانات جميع المستفيدين من البطاقات التموينية، استعدادا لاستلام إدارة المنظومة مع نهاية الشهر الجارى، بهدف وصول الدعم لمستحقيه.

وتابع العصار أن الوزارة تعاونت مع وزارة الصحة من خلال توقيع بروتوكولين مع شركات دوائية مصرية بهدف إنشاء مصنع للسرنجات ذاتية التدمير وإنشاء مصنع لقاحات إنفلونزا الطيور.

وقال: الوزارة شاركت مع وزارة الكهرباء فى العديد من المشروعات الخاصة بإنتاج ألواح الطاقة الشمسية بقدرة تصل إلى 1 جيجاوات وإنتاج قطع غيار محطات الكهرباء العملاقة وأبراج الكهرباء ذات الضغط العالى والسلاسل الكهربية، والوزارة تسعى إلى إنشاء أكبر مصنع نتاج الخلايا الشمسية من الرمال بطاقة إنتاجية تصل إلى 1000 ميجاوات سنويا، بما يخدم السوق المحلية والمنطقة المحيطة .

وأشار إلى إسهامات الوزارة مع وزارة التربية والتعليم نشاء أكثر من 3000 فصل دراسى جديد بمختلف المحافظات سيتم تسليمها مع بداية السنة الدراسية الجديدة، ورفع كفاءة وصيانة 210 مدارس للقضاء على الكثافة الطلابية بالفصول وتحسين المنظومة التعليمية.

كما أشار إلى التعاون مع وزارة النقل فى مشروع تطوير 295 مزلقان سكة حديد فى مجال الأعمال الإنشائية والكهروميكانيكية، ورفع إعادة تأهيل كفاءة السكك الحديدية لـ86 محطة سكهة حديد، بالإضافة إلى أنه جار تنفيذ مشروع إنشاء الطريق الدائرى الإقليمى لتنفيذ وصلة من بنها إلى طريق القاهرة- الإسكندرية الزراعى وتنفيذ وصلة من مصرف القليوبية إلى زمام الشرقية.

وتابع أن الوزارة ساهمت مع وزارة الزراعة فى تنفيذ منظومة الكارت الذكى للفلاح من خلال حصر وميكنة الحيازات الزراعية للفلاحين وإنشاء قاعدة البيانات الجغرافية بإجمالى 6 ملايين استمارة حيازة زراعية فى المحافظات بتكلفة 351 مليون جنيه، وإقامة منشآت مصنع تغذية مدرسية بمحافظة قنا.

سيعجبك أيضا
أخبار لها صلة
تعليقات الأعضاء
0 :التعليقات
أضف تعليق
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية