بعد نقله للمستشفى.. مكرم محمد أحمد لـ"الدستور": أنا بخير

أصيب الكاتب الصحفي مكرم محمد أحمد، نقيب الصحفيين الأسبق، بوعكة صحية، مساء أمس الأول، نقل على أثرها إلى مستشفى «وادى النيل» لتلقى العلاج.

وأجرت «الدستور» اتصالاً هاتفيًا، بالكاتب الصحفى الكبير، الذى طمأن خلاله محبيه من أبناء الجماعة الصحفية وغيرها على صحته، وأشار إلى أنه شعر بإجهاد شديد ليلة أمس الأول، بسبب عدم انضباط معدلات السكر والضغط لديه، ما استدعى نقله إلى المستشفى، متوقعًا خروجه اليوم بعد إجراء كل الفحوصات الطبية اللازمة له للاطمئنان على صحته.

قال مكرم إنه لم يتابع نتائج اجتماع نقابة الصحفيين أمس الأول الذى تزامن مع تعرضه للوعكة الصحية، نافيًا وجود أى علاقة بين إعيائه وبين نتائج الاجتماع، قائلًا: «أنا مش هشغل بالى بالاجتماع إلا بعد خروجى من المستشفى، ولا أعرف الأسماء التى رشحت من نقابة الصحفيين للمجالس الإعلامية».

يذكر أن هناك خلافات معلنة بين مكرم محمد أحمد، النقيب الأسبق للصحفيين ويحيى قلاش، النقيب الحالى، بعدما هاجم «مكرم» إصرار أعضاء المجلس الأعلى للصحافة على الاستمرار فى منصبهم، رغم أن مدتهم القانونية انتهت منذ فترة، وطالب «مكرم» جموع الصحفيين بضرورة الدعوة إلى انتخابات مبكرة لاختيار مجلس نقابة جديد للصحفيين، بعد أن أثبت المجلس الحالى فشله، على حد قوله، الأمر الذى أثار غضب «قلاش» ودفعه لشن هجوم على النقيب الأسبق.

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية