"الصحة العالمية" تعقد اجتماعًا طارئًا لبحث المخاطر الدولية لـ"إيبولا"

تعقد منظمة الصحة العالمية غدا الجمعة، اجتماعا طارئا؛ للنظر في المخاطر الدولية المتعلقة باندلاع فيروس الإيبولا بجمهورية الكونغو الديمقراطية.

وقال المتحدث باسم منظمة الصحة العالمية كريستيان ليندمير، في تصريح أوردته شبكة (يورو نيوز) الأوروبية اليوم الخميس، إن لجنة الخبراء ستقرر ما إذا كانت ستعلن حالة الطوارئ في مجال الصحة العالمية والتي تبعث على القلق الدولي، وهو ما سيستدعي مشاركة دولية بشكل أكبر، وحشد للجهود البحثية والموارد.

يذكر أن وزارة الصحة في جمهورية الكونغو الديمقراطية كانت قد أعلنت، في وقت سابق الشهر الجاري، وفاة 17 شخصا إثر إصابتهم بوباء الإيبولا، وذلك بعدما كانت قد أعلنت السلطات بالبلاد في يوليو 2017، انتهاء وباء إيبولا، بعد 7 أسابيع من انتشاره في منطقة معزولة شمال شرق العاصمة كينشاسا.

سيعجبك أيضا
أخبار لها صلة
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية