بدون نفخ.. كايلى جينر تظهر بشفايفها الطبيعية بعد سنوات من الفيلر

كايلى جينر هى شخصية تليفزونية شهيرة جدًا فى أمريكا، لدرجة جعلت من اسمها علامة تجارية لماركة مستحضرات تجميل تسمى "Kylie"، بدأت قصة كايلى مع شفتيها وهى فى الخامسة عشرة من عمرها حين قبلت أحد الأطفال ثم علق الطفل على حجم شفتيها الصغيرة، على حسب ما ذكر على موقع "ديلى ميل ".

خرجت كايلى على متابعيها وهى فى السادسة عشر من عمرها من خلال لوك جديد حقنت فيه شفتيها ليكونوا أكثر عرضة، ومنذ ذلك الحين وحتى الآن وهى بالغة من العمر 20 عامًا، تعود كل جمهور كايلى على إطلالتها الجديدة بعد نفخ شفتيها، هذه الإطلالة التى كشفت كايلى عن تغيرها بإزالة حشو الشفاة التى كانت تظهر به، وذلك بعدما لاحظ عدد لا يحصى له من متابعيها على موقع التواصل الاجتماعى "إنستجرام" أن الصورة التي نشرتها لنفسها يوم الأحد بدت وكأنها "كايلى القديمة ".

وسارع متابعوها على "إنستجرام" بإرسال دعمهم لها ولهذا اللوك الجديد الذى وصفوه بأنه أفضل من أى وقت مضى، بعدما أعلنت على حسابها بأن هذه الإطلالة المختلفة بسبب تخلصها من حقن شفايفها.

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية