الأمم المتحدة: واقع مأساوي يعيشه أطفال كوريا الشمالية

قال وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية مارك لوكوك الذي زار كوريا الشمالية إن البلاد تعاني من سوء التغذية وتلوث المياه ونقض الأدوية.

وأشار المسؤول الدولي خلال مؤتمر صحافي الأربعاء في بيونغ يانغ إلى أن هناك تقدما كبيرا حدث في كوريا الشمالية خلال السنوات الـ20 الماضية، لكن لا تزال هناك تحديات تتطلب تقديم المساعدة.

وقال إن حوالي 20 في المئة من الأطفال يعانون من التقزم بسبب سوء التغذية، وحوالي نصف عدد الأطفال في المناطق الريفية يشربون المياه الملوثة.

وأضاف أن نقص الأدوية والإمدادات والمعدات الطبية يجعل من الصعب للغاية تقديم الخدمات العلاجية.

وكان وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو قد أعرب من قبل عن استعداد الولايات المتحدة لدعم اقتصاد كوريا الشمالية والعمل على رفع مستويات المعيشة فيها، إذا وافقت على التخلي عن أسلحتها النووية "بصفة دائمة وبطريقة قابلة للتحقق".

وقال: "إذا اتخذت كوريا الشمالية إجراءات جريئة بالتخلي سريعا عن السلاح النووي، فإن الولايات المتحدة مستعدة للعمل معها من أجل تحقيق ازدهار على قدم المساواة مع أصدقائنا الكوريين الجنوبيين".

سيعجبك أيضا
أخبار لها صلة
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية