صور.. "شربات الثانوية" يطوف المحافظات.. الأوائل يكشفون سر تفوقهم.. الصلاة والابتعاد عن "فيس بوك" أهم وصفات النجاح.. الطب والهندسة أبرز...

المحافظات: رباب الجالى - فتحية الديب – جاكلين منير – إيمان مهنى - هند المغربى - عمرو خلف – محمد فرج - هناء ابو العز - عادل ضرة - مصطفى عادل - شريف الديب - محمود عجمى – نيفين طه – محمود مقبول – محمد سليمان

أعلن الدكتور طارق شوقى، وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى، اليوم، الخميس، عن نتيجة شهادة الثانوية العامة الدور الأول للعام الدراسى 2017-2018، وأعلن أسماء الأوائل وهنأهم على تفوقهم.

وفى هذا الصدد طاف "اليوم السابع" بين محافظات مصر لتهنئة الأوائل بتفوقهم، ومعرفة أسرار نجاحهم واستعراض أحلامهم وأمانيهم المستقبلية.

ومن جهته أكد الدكتور جمال العربى، وزير التربية والتعليم الأسبق، أنه لم يخطر رسميا من الوزارة بترتيب نجله فى قائمة أوائل الثانوية العامة.

وأشار إلى أن نجله "عمر جمال العربى" الطالب بمدرسة الشبان المسلمين ببنها، حصل على مجموع 408.5 درجة، والأول حصل تقريبا على مجموع 409 درجات، وبلغة الإحصاء فإن ترتيب نجله بين الثانى والثالث على أوائل الثانوية العامة على مستوى الجمهورية.

وقال جمال العربى، إن ما حققه أوائل الثانوية العامة، هو نتاج الحالة التعليمية الجديدة التى تشهدها مصر وبرامج التطوير فى التعليم التى تنتهج حاليا.

وقال جمال العربى، إن التنظيم وتحديد الهدف والجدية أهم عناصر النجاح والتفوق.

ووجه وزير التعليم الأسبق، التهنئة للطلاب الأوائل على الثانوية العامة، ولكل الناجحين متمنيا لهم التفوق خلال المرحلة المقبلة.

فيما أكدت ندى حبيب، الأولى على مستوى الجمهورية فى الثانوية العامة شعبة رياضيات، فى أول لقاء صحفى لـ"اليوم السابع" أن مكالمة وزير التربية والتعليم هاتفيا جعلتها تشعر بفرحة عارمة، قائلة: "أفقد توازنى ولم أصدق المكالمة الهاتفية للوزير من شدة الفرح.. حقيقى مش مصدقه لغاية دلوقتى.. وأحيانا ينتابنى شعور داخلى ربما أكون مش أنا أو يكون هناك تشابه فى الأسماء".

وقالت ندى: "كل واحد له نجاح خاص بيه مش لازم يكون الأول على الجمهورية مش لازم حد يتخذنى قدوة أنا إنسانة بسيطة جدا وأقل من العادى بمعنى أن أى حد بيفكر فى أى حاجه بيحبها لازم يحققها".

وأعربت ندى عن سعادتها بتفوقها وحصاد سنين تراها فى عيون أسرتها وثمرة نجاح والدها طبيب العيون ووالدتها طبيبة النساء وشقيقاتها الثلاث الطبيبات، فضلا عن شقيقها الطالب فى السنة السادسة بكلية الطب وكلهم من حفظة القرآن الكريم، قائلة: "الحمد لله نشأت فى أسرة غرست الأخلاق والعلم بين أبنائها".

وتابعت أنها كانت تواظب على المجموعات المدرسية والقوافل التعليمية والاعتماد على النفس لتحقيق الطموح والرقى وحصاد العلم.

قالت منة الله خميس حسين، الحاصلة على المركز الأول فى أوائل الثانوية العامة على المكفوفين بمجموع 406 درجات، والطالبة بمدرسة النور للبنات للمكفوفين بالإسكندرية، أنها لم تصدق نفسها حينما أخبرها والدها بخبر تفوقها وحصولها على المركز الأول.

وأشارت فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع" إلى أنها اجتهدت كثيرًا وكانت تسعى دائمًا للتفوق ولم تستلم أبدًا لفكرة الإعاقة، حتى حققت حلمها فى التفوق، وأضافت: "كان نظرى بحالة جيدة حتى المرحلة الإعدادية وكانت والدتى دائمًا تحثنى على التفوق وبعد أن فقدت نظرى والتحقت بمدرسة النور لم استسلم وحرصت على الاستمرار فى تفوقى العلمى".

وأكدت منه الله حسين أن لوالدها ووالدتها فضل كبير عليها لتشجيعها المستمر، وحثها على المذاكرة والتفوق بالإضافة إلى دعم ومساندة أِشقائها لها.

وأعربت منة الله عن رغبتها الشديدة فى الالتحاق بكلية الترجمة بالأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا، مشيرة إلى أن المكفوفين لا تتاح لهم الالتحاق إلا بعدد معين من الكليات منها كليات الألسن ودار العلوم بالقاهرة وكلية الآداب بالإسكندرية.

من جانبه قال خميس حسين علام والد الطالبة منه الله إنها طالبة مجتهدة ومتفوقة، وأنه كان يتوقع لها التفوق، وأشار إلى أنة تلقى خبر تفوقها من خلال مكالمة هاتفية من وزير التربية والتعليم يهنئه ويزف له بشرى تفوق ابنته، وأن هذا الخبر أسعده جدًا وحقق له ما كان يحلم به ويتمناه لابنته الصغيرة، وسجد شكرا لله، معربًا عن شكره لكل من ساعد منة الله من المدرسة والمدرسين.

الأول على الجمهورية شعبة رياضيات: ربنا كلل تعبى بالنجاح.. وحلم حياتى أن ألتحق بالفنية العسكرية

"كنت متأكد من حصولى على مجموع كبير لكن المفاجأة بالنسبة لى كانت فى حصولى على المركز الأول على مستوى الجمهورية وحزين جدا لأنى كنت نائم ولم أتمكن من الرد على مكالمة وزير التعليم لتهنئتى بالنجاح "هكذا عبر الطالب أحمد علاء مسامح جمعة من بندر سنورس، بمحافظة الفيوم الأول مكرر على مستوى الجمهورية فى الثانوية العامة لشعبة "علمى رياضة"، والحاصل على 409 درجات من إجمالى 410 درجات.

وقال أحمد أنا حلم حياتى منذ صغرى فى الالتحاق بالكلية الفنية العسكرية وكنت أدعو الله أن ألتحق بها وأنا حاصل على مجموع كبير حتى أكون لائقا بشرف الانضمام للقوات المسلحة ووفقنى الله بالمركز الاولى على الجمهورية وأتمنى أن أنول شرف الالتحاق بالكلية وسيكون الاختيار الثانى بالنسبة لى هو الالتحاق بكلية الهندسة قسم البترول والتعدين.

ولفت الطالب أنه كان يلتحق بدروس خصوصية بكل لمواد فيما عدا اللغة الفرنسية التى التحق فيها بالدرس الخصوصى قبل الامتحان فقط، مشيرا إلى أنه كان يلتحق بالدروس مع المعلمين الذين يحبهم ويرتاح لهم نفسيا وليس مع معلمين مشهورين كما يعتقد الطلاب، لافتا إلى أن الثانوية العامة مرهقة ماديا على أولياء الأمور، ولذلك يجب على الطالب تحديد معلم واحد للالتحاق معه فى الدروس الخصوصية، وليس كما يفعل معظم الطلاب بالالتحاق بأكثر من معلم.

ولفت أحمد الأول على الجمهورية إلى أنه لم يلزم نفسه يوما بالمذاكرة لعدد ساعات معين بل كان يراجع دروسه أولا بأول ويحدد مذاكرته وفقا لمدى قدرته على التحصيل وكان يقابل أصدقائه ويزور أقاربه ولم يكن منغلق على نفسه خلال فترة الثانوية العامة.

وطالب أحمد جميع الطلاب بالاعتماد على الله والتركيز وعدم التوتر والمذاكرة من كتاب الوزارة والمذاكرة وفقا لقدرتهم على التحصيل محذرا من القلق خاصة أنه رأى طلاب يتركون امتحان الفيزياء بسبب التوتر والقلق الزائد.

ولفت الطالب إلى أنه مثل معظم طلاب الثانوية العامة لم يكن يواظب على المدرسة فى الصف الثالث الثانوى، قائلا: كنت أذهب للمدرسة فى أيام معينة، التى كان يوجد بها مدرسين يساعدونى فى المذاكرة، وكنت أعتمد بشكل أساسى على مراجعة المدرسين، والكتب الخارجية، والكتاب المدرسى، والذى لا غنى عنه، وكذلك كتاب التقويم.

ووجه الطالب شكره إلى والده ووالدته: منحونى كل ما يستطيعون لتوفير الأجواء المناسبة لى للتفوق والحصول على أعلى الدرجات واليوم كافئنى الله من أجلهم ومن أجل إدخال السرور إلى قلوبهم".

الأول مكرر فى الثانوية العامة: سألتحق بكلية الطب البشرى ولم اكن أتوقع هذا الترتيب

قال يوسف محمد محمود الأول مكرر على مستوى الجمهورية علمى علوم بمدرسة الشهيد الحسينى أبو ضيف بمركز طما، إنه كان يحلم بحصوله على ترتيب من الأوائل ولم يكن متوقعا حصوله على الأول مكرر بمجموع .5 409.

وأضاف يوسف فى تصريح خاص لـ"اليوم السابع"، أنه سوف يلتحق بكلية الطب البشرى وكان يذاكر من 7 إلى 10 ساعات يوميا ومثله الأعلى صديق له فى كلية الطب البشرى.

وأضاف الأول مكرر أن أسرته كانت توفر له الجو الملائم للمذاكرة، بالإضافة إلى جميع الامكانيات فقد حصل على الدروس الخصوصية فى كل المواد.

الأول مكرر فى الثانوية العامة: كنت دائما بطلع الأول ومتوقع حصولى على ترتيب بين الأوائل

قال على نايل عبد الحميد، الأول مكرر على مستوى الجمهورية علمى علوم، إنه كان يتوقع حصوله على ترتيب بين أوائل الجمهورية وذلك بعد حصوله على مجموع 409.5 الأول مكرر علمى علوم.

وأضاف على فى تصريح خاص لـ"اليوم السابع"، أنه سوف يلتحق بكلية الطب البشرى وكان يذاكر من 8 إلى 10 ساعات يوميا ومثله الأعلى والده الأستاذ بكلية الطب البشرى قسم الباطنة.

وأضاف الأول مكرر أنه حصل على الدروس الخصوصية فى كل المواد بجانب مدرسته، مشيرا إلى أنه يشعر بسعادة بالغة لما حققه من فخر لأسرته ومحافظة سوهاج.

الأول مكرر: مثلى الأعلى مجدى يعقوب.. وأدخل كلية الطب لخدمة قريتى

أعرب الطالب عمرو محمد عبد الراضى حسين، الحاصل المركز الأول مكرر "علمى علوم" بمدرسة أحمد قرشى الثانوية بمركز ديروط بأسيوط، أنه سوف يدخل كلية الطب، وأن يكون مثل جراح القلب العالمى الدكتور مجدى يعقوب، لأنه مثله الأعلى، ولكى يخدم أهل بلده ويحقق شهرة عالمية لمصر.

وأشار عمرو محمد، كنت أستعد للعام الدراسى قبل بدءه ومع بداية العام الدراسى أبدأ فى وضع جدول زمنى للمذاكرة مع زيادة عدد الساعات تدريجيا بدأتها بـ 6 ساعات مع بداية العام الدراسى وصلت لنحو 10 ساعات خلال فترة الامتحانات وكنت أحصل على دروس خصوصية فى معظم المواد، وأذهب للمدرسة، لأنها كان لها دور كبير فى تفوقى.

الأول على الثانوية العامة: كنت بذاكر 10 ساعات يوميا وأمارس رياضة بشكل يومى

قال أحمد عادل محمد محمد، الحاصل على المركز الأول مكرر علمى علوم، فى الثانوية العامة، والمقيم قرية أبو حسين مركز أبوكبير بمحافظة الشرقية، أن ترتيبه الثالث بين أفراد أسرته، وأن والده يعمل تاجر، وأنه سعيد بنجاحه وتوفقه وحصده المركز الأول.

وأكد فى تصريح لـ" اليوم السابع" أنه كان يذاكر من الكتب المدرسية، بمعدل 4 ساعات يوميا، فى بداية العام الدراسي، ثم تضاعفت إلى 10 ساعات فى آخر 3 شهور.

وأوضح "أحمد" أنه كان ينام بشكل طبيعى ويمارس الرياضة ولعب كرة القدم بشكل يومى، لأنه الرياضة تبعده عن التوتر، وتجعله دائما يقظ ونشيط، موضحا أنه حقق أمنيته فى الالتحاق بكلية الطب.

الأول مكرر علمى علوم بالمنيا: أصبت بفرحة هستيرية بعد إعلان النتيجة

قال كيرلس مرشد إبراهيم، ابن مركز ملوى، جنوب المنيا، الأول مكرر شعبة علمى علوم: لم اكن اتوقع اننى سوف احجز مقعدا ضمن أوائل الثانوية العامة، وفور علمى بالنتيجة انتابنى فرحة هستيرية انا وعائلتى، لم اكن محظوظ بسماع صوت وزير التربية والتعليم لأنه الرقم المسجل لى فى الوزارة رقم المدرسة وليس رقمى، فمن أبلغنى بالنتيجة كانت المدرسة وكنت أتمنى سماع صوت الوزير.

وأضاف كيرلس: كنت باخد دروس خصوصية فى جميع المواد، كنت أكلف والدى أكثر من 2500 جنيه شهريا كل شهر، بالفعل الدروس الخصوصية إرهاقا لأولياء الأمور.

ولفت إلى أن أسرته بسيطة تتكون من 4 أفراد والدة الموظف بالوحدة المحلية ووالدته ربة المنزل وشقيقته هناء الحاصله على الدبلوم، وشقيقه مينا الحاصل على الدبلوم أيضا، مؤكدا أنه لم يكن متوقع بأن يكون الأفضل تعليميًا من بين أشقائه.

الأول مكرر علمى علوم: بنت عمى كانت من الأوائل واتخذتها قدوة لى.. ومش مصدقة الخبر من فرحتى

قالت الطالبة الزهراء جمال الدين، الأول مكرر على الثانوية العامة علمى علوم، بنت قرية جهينة البحرية مركز فاقوس بالشرقية: "مش مصدقة الخبر الآن ومن فرحتى حاسة إنى بحلم، واستقبلت اتصال الوزير بكلمة "الحمدلله وما توفيقى إلا بالله"، مضيفة فى تصريح خاص: كنت متفوقة طوال مراحل التعليم المختلفة وحصلت على المركز الأول فى الإعدادية، وحرصت على التفوق والحصول على ترتيب ضمن الأوائل مثل بنت عمى أية حسين والتى حصلت العام الماضى الخامس مكرر والتحقت بكلية الطب.

وأكدت: "سأستكمل حلمى بالالتحاق بكلية الطب مثلها"، لافتة إلى أنها كانت تذاكر دورسها باجتهاد وتركيز وأخذت دروسا خصوصية فى كل المواد".

الأول مكرر علمى: تعاملت مع الثانوية العامة كسنة عادية.. ولم أبذل جهدا زائدا عن الطبيعى

أكدت ندا حمادة يوسف حمادة الحاصلة على المركز الأول مكرر بقسم علمى علوم، بمدرسة صهرجت الثانوية، والتابعة لإدارة أجا التعليمية بمحافظة الدقهلية، أنه لم يتوقع يكون من أوائل الجمهورية، وكنت دائما متفوقة على مستوى المدرسة، وفوجئت بجيرانى يتصلون للتهنئة ويخبرونى بإعلان اسمى من بين أوائل الجمهورية، وكنت فى غاية السعادة ولم أتخيل أن يحدث هذا، واستمريت فى حالة ذهول لمدة دقائق حتى استعدت الوعى مرة أخرى.

وأضافت: "كنت اتعامل مع الثانوية العامة كسنة عادية فلم اقوم بعمل أى مجهود زيادة فى المذاكرة، و كان معدل مذاكرتى 8 ساعات باليوم، وكانت أسرتى تتعامل مع الأمر بهدوء، دون ممارسة أى ضغوط نفسية، مشيرة إلى أنها لديها ثلاثة شقيقات، وجميعهم من المتفوقين فى دراستهم.

سيعجبك أيضا
أخبار لها صلة
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية