إيداع المتهمين في أكبر قضية لتجارة الأعضاء البشرية لسماع النطق عليهم

أودع حرس محكمة جنايات القاهرة المتهمين في أكبر قضية لتجارة الأعضاء البشرية تمهيدا لسماع النطق بالحكم عليهم.

وتصدر محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمجمع محاكم التجمع الخامس، بعد قليل ، الحكم في أكبر قضية لتجارة الأعضاء البشرية والتى تضم 41 طبيب وممرض.

يصدر الحكم برئاسة المستشار مدبولي كساب وعضوية المستشارين رأفت محمد الطيب وهيثم محمود عبد الرحيم وبحضور د. محمد حسام الدين ممثل نيابة الأموال العامة وأمانة سر وائل عبد المقصود وجورج ماهر.

وكان النائب العام المستشار نبيل احمد صادق، قد أمر بإحالة 41 متهما إلى محكمة جنايات القاهرة بتهمة ارتكاب جرائم نقل وزراعة الأعضاء البشرية والاتجار في البشر والتزوير والتربح من أعمال الوظيفة العامة، حيث كشفت تحقيقات فريق نيابة الأموال العامة العليا تحت إشراف المستشار محمد البرلسي المحامي العام الأول لنيابة الأموال العامة العليا ضلوع مجموعة كبيرة من الأطباء والممرضين في ارتكاب جرائم الاتجار في البشر ونقل وزراعة الأعضاء البشرية.

وكشفت تحقيقات النيابة ان المتهمين بالتعاون مع مجموعة من السماسرة والوسطاء واثنين من العاملين ببنك الدم قاموا بإجراء عدد 29 عملية جراحية لنقل وزراعة الأعضاء البشرية ومن بينها زراعة الكلى لعدد من المرضى الأجانب وذلك باستئصال أعضاء الكلى من المواطنين المصريين وشرائها منهم بمبالغ مالية تراوحت مابين 10 إلى 15 ألف جنيه، في حين ان هؤلاء المرضى الأجانب كانوا يحصلون منهم على مبالغ مالية تراوحت مابين 80 إلى 120 ألف دولار للمريض الواحد.

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية