مقتل ضابط عراقي بهجوم داعشي على طريق "دجيل- بغداد"

أفاد مصدر أمني في محافظة صلاح الدين في شمال العراق، اليوم الخميس، بمقتل ضابط في شرطة المرور بالمحافظة بهجوم مسلح يعتقد أنه من تدبير تنظيم داعش الإرهابي.

وأضاف المصدر في تصريحات نشرتها وسائل الإعلام العراقية، أن "مسلحين يستقلون سيارة مدنية ويرتدون زيا عسكريا فتحوا نيران أسلحتهم باتجاه ضابط برتبة مقدم على الطريق العام بين المحافظة والعاصمة (طريق دجيل- بغداد)، ما أسفر عن مقتله في الحال".

ورغم أن رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، أعلن في ديسمبر من العام الماضي، القضاء على وجود تنظيم داعش عسكريًا في العراق، غير أن التنظيم لايزال يحتفظ بخلايا نائمة موزعة في أرجاء البلاد، وبدأ يعود تدريجيا لأسلوبه القديم في شن هجمات خاطفة على طريقة حرب العصابات، التي كان يتبعها قبل سيطرته على ثلث مساحة البلاد عام 2014.

وفي 18 إبريل الماضي، أفاد مسئول عراقي، بأن خلايا تنظيم "داعش" تنشط مجددا في المناطق المحصورة بين محافظتي ديالى "شرقا" وصلاح الدين "شمالا".

وقال المسئول، الذي لم يذكر اسمه، حينها لوسائل الإعلام العراقية:"إن تحركات خلايا داعش في المناطق الحدودية بين ديالى وصلاح الدين، خاصة في حوضي الميتة ومطيبيجة، بدت واضحة، وتصاعدت بشكل غير مسبوق في الآونة الأخيرة".

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية