عقب اجتماع وفد نقابة الصحفيين مع رئيس لجنة الإعلام بالبرلمان سلامة: طرحنا ملاحظاتنا على قانون الصحافة وهيكل وعد بدراستها

رئيس لجنة الإعلام: لا توجد خلافات جوهرية وبعض نقاط الخلاف متفق عليها

أكد الكاتب الصحفى عبد المحسن سلامة نقيب الصحفيين ورئيس مجلس إدارة مؤسسة الأهرام أن اجتماع هيئة مكتب نقابة الصحفيين أمس مع النائب أسامة هيكل رئيس لجنة الثقافة والاعلام بمجلس النواب، كان الهدف منه طرح وجهة نظر نقابة الصحفيين، والملاحظات التى أبدتها النقابة على عدد من المواد فى مشروع قانون الصحافة والاعلام، مشيرا إلى أن هيكل وعد بدراسة هذه الملاحظات داخل اللجنة قبل عرض مشروع القانون على الجلسة العامة.

وتابع نقيب الصحفيين أن هذا الاجتماع جاء بناء على توصية من مجلس النقابة بتكليف هيئة المكتب بمقابلة رئيس لجنة الثقافة والاعلام بمجلس النواب، مؤكدا أن اللقاء كان مباشرا واتسم بروح ايجابية، وكل الملاحظات طرحت للنقاش بالتفصيل خلال اللقاء، قائلا: يكفينا أنه تم الاستماع إلى وجهة النظر والوعد بدراسة هذه الملاحظات، وأخذها على محمل الجد.

وأضاف سلامة: القانون فى حوزة مجلس النواب الآن والنائب أسامة هيكل تفهم الملاحظات التى أبدتها النقابة، ووعد بأنها ستؤخذ بعين الاعتبار وقت إعادة المداولة على بعض المواد فى مشروع القانون، وحتى الآن لا توجد قرارات ولكننا اتفقنا على نقاط معينة وكل الأمور مطروحة للنقاش.

كان الهدف من اللقاء بين وفد من مجلس نقابة الصحفيين برئاسة عبد المحسن سلامة نقيب الصحفيين وخالد ميرى وكيل أول النقابة وابراهيم أبو كيلة وكيل ثانى النقابة ومحمد شبانة أمين الصندوق، مع النائب أسامة هيكل رئيس لجنة الثقافة والاعلام بمجلس النواب، لعرض ومناقشة ملاحظات نقابة الصحفيين على مشروع قانون الصحافة والإعلام.

ومن جانبه قال النائب أسامة هيكل إن زيارة ممثلى نقابة الصحفيين جاءت متأخرة ، مؤكدا أنه لا توجد خلافات جوهرية والحديث معظمه على صياغات، وهناك توافق تام على المبادئ العامة فى مشروع القانون، مشيرا إلى أنه تم استدعاء المستشار القانونى خلال اللقاء لمناقشته فى بعض المواد.

وردا على سؤال حول المادة 29 الخاصة بالحبس الاحتياطى للصحفيين، قال: لا يمكن لأحد أن يفكر فى التضييق على حرية الرأى والتعبير أو فرض قيود عليها، قائلا : أنا متفهم لوجهة نظر نقيب الصحفيين ونحن كمجلس نواب مشرعون والصحافة فى المقام الأول هى الأساس لفكرة الديمقراطية فى الدولة.

واكد انه تم الاتفاق مع ممثلى النقابة على ايجاد مخرج لها و سنلتزم بالدستور الذى نص على عدم جواز الحبس الاحتياطى للصحفيين وسيتم التعامل معها دون المساس بدستورية الأمر .

وأشار هيكل إلى وجود توافق تام بين المجلس والنقابة على اغلب هذه الملاحظات، فالقانون فى مجمله يوجد توافق عام عليه ونقاط الخلاف بعضها متفق عليه، ولكن بشكل عام كل الملاحظات محل نقاش وسيتم بحثها مع المستشار القانوني.

وأوضح ان اللجنة يهمها راحة الصحفيين وما يجوز اصلاحه سيتم التعامل معه وما سنجد به تعارض سنبحث له عن صياغة أخري.

ولفت إلى أنه لا يوجد خلاف فى المادة المتعلقة بتشكيل الجمعيات العمومية فى المؤسسات الصحفية القومية، قائلا: بغض النظر عن التفاصيل نحن متفقون على فصل الإدارة عن التحرير وفصل المراقبة عن المحاسبة.

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية